وحصل كوستا على إنذار بعد ضربة بالمرفق ونطحة وجههما إلى دي فرانشيسكو، لكنه طُرد بعد أن كشفته كاميرات التلفزيون وهو يبصق على اللاعب نفسه في مواجهة أخرى بينهما.

وفاز يوفنتوس بالمباراة 2-1 رغم طرد كوستا، الذي اعتذر عن سلوكه في بيان بعد اللقاء.

وسيغيب اللاعب البرازيلي البالغ من العمر 28 عاما عن مباريات يوفنتوس في الدوري ضد فروزينوني وبولونيا ونابولي وأودينيزي، لكنه متاح لمواجهة فالنسيا في دوري أبطال أوروبا، الأربعاء.